كوفيد-19: غرامات ماليّة بحقّ ركّاب الطائرات لرفضهم ارتداء الكمامة
تلقّى ركّاب شركة ويست العدد الأكبر من الغرامات الماليّة/Andrew Vaughan/CP

كوفيد-19: غرامات ماليّة بحقّ ركّاب الطائرات لرفضهم ارتداء الكمامة

من إعداد مي أبو صعب |

تلقّى العشرات من المسافرين على متن شركات جويّة كنديّة غرامات ماليّة أو رسائل تحذير خلال الأشهر القليلة الماضية من وزارة النقل الكنديّة بسبب امتناعهم عن ارتداء الكمامة على متن الطائرة . وتفيد بيانات وزارة النقل التي راجعها سي بي سي، القسم الإنجليزي في هيئة الإذاعة الكنديّة، أن العديد من هذه الحوادث وقعت في مطارات مقاطعة ألبرتا. وتعلّق 50 من بين 70 من هذه الحوادث ، أي ما نسبته 70 بالمئة بركّاب الشركة الجويّة الكنديّة ويست جيت التي يقع مقرّها في مدينة كالغاري في مقاطعة ألبرتا. وتلقّى الركّاب  8 من أصل 9 غرامات معروفة باسم الغرامات الماليّة الإداريّة التي تمّ تسطيرها منذ حزيران يونيو الفائت.

وتلقّى الغرامة التاسعة مسافر انتقل من فانكوفر إلى مدينة وايت هورس عاصمة إقليم يوكن على متن طائرة تابعة لشركة إير نورث في شهر آب أغسطس الفائت. ووجّهت وزارة النقل 12 رسالة تحذير إلى مسافرين على متن الخطوط الجويّة الكنديّة إير كندا، ورسائل تحذير أخرى إلى مسافرين على متن شركات أخرى من بينها جاز و إير ترانزات و إير نورث و كي إل إم . وبلغت قيمة كلّ من الغرامتين الأوليَين ألف دولار حسب وزارة النقل التي أشارت إلى أنّ الغرامات الأخرى تراوحت بين 100 و 500 دولار في بعض الحالات و 501  و 1000 دولار في حالات أخرى، ووصلت إلى 2000 دولار في أقصى الحالات.

وتلقّى 73 مسافرا رسالات تحذير، وتقول سو سو ليو المتحدّثة باسم وزارة النقل إنّ الشخص الذي يتلقّى رسالة التحذير للمرّة الأولى  لا يتحمّل غرامة، ويتمّ تغريمه في حال تكرّرت المخالفة. وتهدف رسالة التحذير لتذكير المسافر بالعواقب التي تواجهه في حال ارتكب المخالفة نفسها لاحقا. وتزيد وزارة النقل في هذه الحالة قيمة الغرامة التي قد تصل إلى 5 آلاف دولار.

وفي حال تكرار المخالفة، وفي حال رفض المسافر الامتثال للإجراءات ، وفي حال استخدامه كلمات مسيئة وتهديد جسديـ فإنّه يتعرّض لغرامة مرتفعة واحتمال توجيه تهمة جنائيّة له كما قالت سو سو ليو المتحدّثة باسم وزارة النقل الكنديّة. وكانت العديد من المقاطعات الكنديّة قد فرضت ارتداء الكمامة في أكثر من قطاع، بما فيها النقل العام  في الباصات والقطارات، والنقل بالطائرات وسواها.

وكانت كيبيك أوّل مقاطعة تفرض ارتداء الكمامة في الأماكن العامّة المغلقة وفرضت غرامات ماليّة مرتفعة على المخالفين. ويساعد ارتداء الكمامة في الحدّ من انتشار العدوى بواسطة الرذاذ الذي يخرج من الفم خلال العطس والسعال والغناء. ووقعت الحوادث المتعلّقة بالمسافرين على متن الطائرات في مقاطعات ألبرتا وأونتاريو و بريتيش كولومبيا بنسب متفاوتة بين كلّ منها. ووقع 36،8 من الحوادث على متن رحلات متجّهة من مطارات ألبرتا أو نحوها. وبلغت النسبة 23،6 بالمئة على متن رحلات من مطارات مقاطعة أونتاريو و 19،4 بالمئة من مطارات بريتيش كولومبيا. ويشار في هذا السياق إلى أنّ أونتاريو تحلّ في المرتبة الأولى بين مقاطعات كندا من حيث عدد السكّان، تليها تباعا كيبيك و بريتيش كولومبيا و ألبرتا. وكانت هناك 5 حوادث تتعلّق بمسافرين واصلين إلى كندا على متن رحلات دوليّة، اثنان منها من لندن، واثنان من باريس وحادث على متن رحلة من إسرائيل. وتتشدّد الشركات الجويّة الكنديّة في إجراءات الوقاية وتلتزم بإرشادات وزارة النقل وتوجيهات السلطات الصحيّة في البلاد.

(سي بي سي/ راديو كندا الدولي)

مسافرة ترتدي كمامة في قاعة الانتظار في مطار مدينة كالغاري في 30-10-2020/Jeff McIntosh/CP

اترك تعليقاً